برعاية 3 وزراء.. مصر تستضيف الملتقى الرابع للمسئولية المجتمعية

بوابة الدستور

29 أبريل 12 مساءاالى29 أبريل 12 مساءا

ينعقد الملتقي السنوي للمسئولية المجتمعية في مصر يومي 7 و8 مايو المقبل، ليمنح الفرصة لكل من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدنى لعرض خطط التنمية، ومناقشة أهم القضايا المطروحة ذات العلاقة بالمسئولية المجتمعية واستدامة التنمية.

يترأس الجلسة الأولى من الملتقى النائب المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، وذلك لإدارة حوار جاد وفعال مع الحكومة لمعرفة "خطة مصر 2030. ما لها وما عليها"، سبل إحداث تنمية بالمحافظات ما تم إنجازه، والرؤية المستقبلية لها، حياة المواطن بين ضمان حياة كريمة وتحسين معدل الإنتاجية، خلق رؤية عمل مشتركة بين الوزارات المعنية لضمان تحقيق تنمية مستدامة. 

يحضر الملتقى كل من الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، والمهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، واللواء أبوبكر الجندي، وزير التنمية المحلية، وممثلًا عن المجالس الرئاسية: الدكتور كمال شاروبيم، المشرف علي المجالس الرئاسية التابعة لرئاسة الجمهورية، وممثلًا عن القطاع الخاص لارس كريستنسن، الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات، وعاصم رجب، رئيس مجلس إدارة غير تنفيذى لبنك "كريدي أجريكول".

كما تناقش الجلسة الثانية  التي يديرها أحمد مشهور، الشريك التنفيذي للشركة المصرية للاستشارات والتجارة "اكترا"، سبل تحفيز القطاع الخاص، دور الاتحادات ومؤسسات مجتمع الأعمال في دعم خطط الدولة، مسئولية شركات القطاع الخاص تجاه المجتمع، آليات تحقيق تكامل بين الأهداف الربحية للشركة وأهدافها التنموية، كيفية عمل الوقف الخيري، ودور التدريب الفني والتعليم التقني في تنمية المجتمع. 

وذلك بحضور السفير محمد جمال بيومي، أمين عام اتحاد المستثمرين العرب، المهندس حسين صبور، رئيس مجلس إدارة شركة الأهلي للتنمية العقارية، منصور عامر، رئيس مجلس إدارة مجموعة عامر القابضة، الشيخ يوسف خلاوي، رئيس مجلس إدارة شركة البناء المعرفي، المهندس شريف منوفي، المدير التنفيذي لشركة "تي سي إي سنمار"، والدكتور محمد أمين، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة "علاج جروب".

ولأول مرة، يتم إطلاق مبادرة لدعم وتنمية المدن الصناعية من خلال أنشطة المسئولية المجتمعية، وذلك خلال الجلسة الثالثة من الملتقى والتي يديرها المهندس أسامة عثمان، العضو المنتدب لشركة التنمية الصناعية، بحضور المهندس أحمد عبد الرازق، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، والمهندس أحمد طه، الرئيس التنفيذي لمركز تحديث الصناعة، والدكتورة شيرين الصباغ، المشرف على الإدارة المركزية للتخطيط الاستراتيجي بوزارة التجارة والصناعة، والمهندس فرج عامر، رئيس جمعية مستثمري برج العرب، والمهندس عبدالعال حسني، مستشار رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية.

وسيناقش الملتقى كيفية تغيير الصورة الذهنية للعمل التنموي في مصر لزيادة الدعم من منظمات المجتمع الدولي في جلسته الرابعة، والتي تديرها الدكتورة راندا رزق، عضو المجلس التخصصي لتنمية المجتمع برئاسة الجمهورية، وذلك بمشاركة الدكتورشريف عبد العظيم، مؤسس جمعية رسالة للأعمال الخيرية، والدكتورة منال الجميل، عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان المصرى، والمهندسة أمل مبدي، رئيس قطاع تنمية الموارد بمؤسسة مصر الخير، والمهندس تامر شوقي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة بهية، والدكتور معز الشهدي، عضو مؤسس والرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري.

يتناول اليوم الثاني من الملتقى محركات تحقيق تنمية مستدامة مثل استراتيجيات دمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي، ودورها في تحقيق تنمية مستدامة، والتي يناقشها كل من الدكتور خالد زكريا أمين، مستشار وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى للتنمية المحلية والمشروعات القومية، وكريم هلال، العضو المنتدب لتمويل الشركات وعلاقات المستثمرين لشركة كربون القابضة وعمرو أبوعلم، رئيس مجلس إدارة شركة اللوتس لإدارة العقارات والاستشارات، وعمرو أبوعش، رئيس شركة تنمية، ونيفين جامع، الرئيس التنفيذي لجهاز المشروعات الصغبرة والمتوسطة، ويدير الجلسة محسن عادل، نائب رئيس البورصة المصرية.

وتناقش الجلسة الثانية دور القطاع المصرفي في دعم خطط التنمية المستدامة، ويترأس الجلسة محمود جبريل، العضو المنتدب لشركة أموال للاستثمارات المالية، بمشاركة الدكتورة داليا عبد القادر، مدير التسويق والاتصالات في البنك العربي الأفريقي الدولي، ونرمين شهاب الدين، رئيس التسويق والاتصالات المؤسسية والمسؤولية الاجتماعية للشركات في البنك الأهلي المصري،و جمال خليفة، رئيس وحدة التمويل متناهى الصغر بالهيئة العامة للرقابة المالية.

وتلقي الجلسة الأخيرة الضوء على كيفية تحقيق نمو احتوائي مستدام عن طريق دمج المرأة وذوي الإعاقة في سوق العمل، وذلك بحضور المهندسة هدى دحروج، عضو المجلس الاستشاري للتنمية المجتمعية برئاسة الجمهورية، والدكتورة نيفين عبد الخالق، رئيس لجنة التنمية المستدامة بجمعية رجال الأعمال المصريين.