"رسالة" تحتفل باليوم العالمي لمرض أنيميا البحر المتوسط

06 مايو 02 مساءاالى06 مايو 02 مساءا
نظمت جمعية رسالة للأعمال الخيرية، احتفالية للأطفال المصابين بمرضى "انيميا البحر المتوسط"، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمرض أنيميا البحر المتوسط "الثلاسيميا". 
وأكدت سمر مكى مسئول العلاقات العامة في فريق انقاذ بالجمعية، أن الاحتفالية كانت عبارة عن يوم ترفيهى في مركز الطفل للحضارة والابداع، بهدف تسليط الضوء على الاطفال المصابين، وتشجيع المواطنين على التبرع لهم بالدم. 
واضافت ان 95 طفلا من المصابين بمرض انيميا البحر المتوسط، في عيادات وحدات امراض الدم وزراعة النخاع بمستشفيي الدمرداش وابو الريش، شاركوا فى الاحتفالية، بحضور 32 من تطوعى جمعية رسالة.
كما حضر الاحتفالية.د.امال البشلاوي رئيس جمعية أصدقاء مرض الثلاسيميا، ود. عزة عبدالجواد رئيس وحدة امراض الدم وزارعة النخاع بمستشفي الدمرداش، ود. مني الغمراوي رئيس وحدة امراض الدم وزارع النخاع في "ابو الريش"، ود. محسن الالفي رئيس جمعية شريان العطاء. 
وقالت ريهام محيسن مدير الاعلام والتواصل بـ"رسالة": إن العالم يحتفل باليوم العالمي الثلاسيميا، بهدف توعية المواطنين بمرض انيميا البحر المتوسط، وزيادة الدعم لذوي الثلاسيميا.
وتابعت: دور "رسالة" زيادة الوعي حول هذا المرض بين عامة الناس، وتحفيز وتشجيع الجمهور، خاصة الشباب، على التبرع بالدم من أجل ذوي الثلاسيميا.
وأكدت ان المصابين يحتاجون إلى تأمين إمدادات كافية من الدم، وهو ما توفره "رسالة" من متطوعين متبرعين مدى الحياة، من خلال قاعدة بيانات تحتوي على ٦٠ الف فرد.